العناصر المكونة للإطار النظري

الخطوط العريضة لما يجب تضمينه في الإطار النظري

  • يجب أن يتم تنظيم الإطار النظري مثل أي مقال آخر: يجب أن يتركب من مقدمة وجوهر أو الجسم الرئيسي وخاتمة:

المقدمة: ينبغي لمقدمة الاطار النظري أن:

  • تحدد الموضوع الخاص بالطالب وتوفر السياق المناسب للاطار النظري عبر تحديد أسبابه أي وجهة نظر الطالب ومراجعة الأدبيات.

  • تحدد نطاق الاطار النظري أي ما تم تضمينه وما لم يتم تضمينه. على سبيل المثال، إذا كان بحث الطالب حول السمنة لدى الأطفال قد يقول شيئا مثل: هناك عدد كبير من الدراسات حول اتجاهات السمنة في عموم السكان. ومع ذلك، نظرا لأن تركيز هذا البحث على السمنة لدى الأطفال، لن يتم استعراضها بالتفصيل ولن يشار إليها إلا حسب الاقتضاء.

بعبارة أخرى، تمثل مقدمة الاطار النظري المجال الذي يعرض خارطة طريق للقارئ حول حجر الأساس الذي يركز عليه الطالب وما كان يخطط لتغطيته في الاطار النظري. والمقدمة هي عبارة عن الخلفية أو توفير السياق، أو الإحصاءات التي من شأنها أن تساعد القارئ على فهم ما سوف يلي.

كما تشمل مقدمة الاطار النظري التعريفات وتحدد المصطلحات التي يستخدمها الطالب في أسئلة البحث أو الفرضيات المطروحة.

الجوهر او الجسم الرئيسي

يجب أن يحتوي الجسم الرئيسي على تنظيم الأدبيات وفقا للمواضيع المشتركة وتقديم نظرة ثاقبة على العلاقة بين الموضوع الذي اختاره الطالب ومنطقة الموضوع الأوسع نطاقا، على سبيل المثال. بين البدانة لدى الأطفال والسمنة بشكل عام.

ثم يقوم الطالب بالانتقال في الاطار النظري من نظرة عامة، أوسع من الأدبيات التي تتم مراجعتها إلى التركيز المحدد للبحوث الخاصة به.

ويمكن الجسم الرئيسي في الاطار النظري الطالب من مراجعة الأدبيات ذات الصلة والتي ترتبط بسؤال البحث الخاص به والأهداف التي ينوي الطالب الوصول إليها.

كما يرمي إلى مناقشة الثغرات في الأدبيات التي تتعلق بالموضوع المطروح في البحث.

الاستنتاج: ينبغي أن يكون الاستنتاج في الاطار النظري تلخيصا للجوانب الهامة من الجوهر وتقييم الحالة الراهنة للأدبيات التي تمت مراجعتها وتحديد أوجه القصور أو الثغرات الكبيرة في المعارف القائمة

وتحديد مجالات الدراسة المستقبلية وربط البحث الخاص بالطالب بالمعرفة الموجودة.

ويهدف الاستنتاج في الاطار النظري إلى تلخيص النقاط الرئيسية التي يريدها الطالب أن تبقى في ذهن القارئ.

 

القسم: 

Share this post

للتواصل الفوري